ثقافة

مشاركة جزائرية في مهرجان “موبايل فيلم فيستفل آفريكا”

Publicité

الجزائر –  ينافس حاليا الفيلم القصير “ما نجيش” للمخرج الجزائري مصطفى بن غرنوط في الطبعة الأولى للمهرجان الفرنسي “موبايل فيلم فيستفل آفريكا” التي تقام على الأنترنت وتستمر فعالياتها إلى غاية 17 مارس المقبل, وفقا للموقع الإلكتروني للمهرجان.

وتدور أحداث هذا العمل الروائي -ومدته دقيقة و10 ثواني- حول موضوع “الحرقة” الهجرة السرية, ويمكن مشاهدته على المنصة الرسمية للمهرجان وصفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي.

وينافس في هذه التظاهرة 51 فيلما من 23 بلدا إفريقيا تتطرق لمواضيع مختلفة كالمرأة وحقوق الانسان والبيئة وجائحة كورونا, حيث تهدف لكشف المواهب في مجال الإخراج وتشجيعها على إنجاز أعمال بإمكانياتها الخاصة.

ويتعلق هذا المهرجان -الذي يقام تحت شعار “موبايل واحد، دقيقة واحدة، فيلم واحد”- بصناعة أفلام قصيرة من خلال الهواتف الذكية تتراوح مدتها ما بين دقيقة ودقيقتين.

وسيتم توزيع الجوائز المالية على الفائزين بتونس شهر مارس المقبل.

وشارك بن غرنوط -وهو صانع أفلام عصامي التكوين من مواليد مستغانم في 1987- في عدة مسابقات ومهرجانات دولية وتحصل على عدد من الجوائز.

ويعتبر مهرجان “موبايل فيلم فيستفل آفريكا” بمثابة تظاهرة جديدة لمهرجان الأفلام القصيرة الدولي “موبايل فيلم فيستفل” الذي أسسه منتج فرنسي بباريس في 2005.

Advertisements
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى