أخبار الجزائر

مجلس القضاء: التماسات النيابة العامة في قضية نهب العقار بولاية سكيكدة

الجزائر – تتواصل اليوم الإثنين، بمجلس قضاء الجزائر العاصمة جلسة الاستئناف في الأحكام الابتدائية الصادرة في حق المتهمين في قضية نهب العقار السياحي بولاية سكيكدة وعلى رأسهم الوزير الأول السابق أحمد أويحيى.

حيث التمس اليوم، وكيل الجمهورية تسليط عقوبة 12سنة حبسا نافذا ومليون دج غرامة مالية نافذة في حق الوزيرين الاسبقين أحمد اويحي و عمار غول، و10 سنوات حبسا نافذا ومليون دج غرامة في حق الوزير السابق عبد الغني زعلان وبودربالي محمد.
كما التمس تسليط عقوبة 8 سنوات حبسا نافذا ومليون دج غرامة مالية في حق بن حسين فوزي و بن فيسح محمد، 7 سنوات حبسا نافذا ومليون دج في حق درفوف حجري، 6 سنوات حبسا نافذا ومليون دج غرامة مالية نافذة في حق كل من دهيلي شريف عمارة رشيد خلفاوي نصر الدين حيمور محمد محارب احمد بن فيسح سيف الدين و5 سنوات حبسا نافذا ومليون دج غرامة مالية نافذة في خق حبة فيصل فروخي الياس، مرابط العيدي، منصوري هشام بوكرزازة شريف عليون كمال.

وكانت محكمة سيدي أمحمد أصدرت، في جانفي الماضي، أحكاما قضائية تتراوح ما بين 3 و 7 سنوات حبسا في حق الوزير الاول السابق أحمد أويحيى و وزيرين السابقين للأشغال العمومية عمار غول و عبد الغاني زعلان.

وأدانت المحكمة أحمد أويحيى ب7 سنوات حبسا نافذا ومليون دج غرامة مالية فيما حكم على عبد الغني زعلان وعمار غول ب 3 سنوات حبسا نافذا ومليون دج غرامة مالية.

كما صدر حكم ب4 سنوات حبسا نافذا ومليون دج غرامة مالية في حق المستثمر بن فيسح محمد وعامين حبسا نافذا ومليون دج غرامة مالية في حق الولاة السابقين لسكيكدة بن حسين فوزي و درفوف حجري فيما أدين الوالي السابق محمد بودربالي ب 5 سنوات حبسا نافذا.

وفيما يتعلق بباقي المتهمين، فقد أدين كل من علوان كمال بعامين حبسا نافذا ومدير أملاك الدولة، عمارة رشيد، بعامين حبسا منها عام غير نافذ فيما أدين بن فيسح سيف الدين (نجل رجل الاعمال محمد بن فسيح) بعامين حبسا نافذا.

وتوبع هؤلاء في قضية نهب العقار بولاية سكيكدة وتهم سوء استغلال الوظيفة ومنح امتيازات غير مستحقة وتبديد أموال عمومية.

 

Advertisements
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى