أخبار الجزائر

رئيس الجمهورية: “لا تزال ورشات مفتوحة لاسترجاع جماجم الشهداء واسترجاع الأرشيف وتعويض ضحايا التفجيرات النووية”

أفاد رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، إن جودة العلاقات بفرنسا، لن تتأتى إلا بمراعاة العلاقات التاريخية ولا يمكن التنازل عليها.

وشدد الرئيس تبون، في الرسالة التي بعثها، بمناسبة اليوم الوطني للذاكرة، على ضرورة معالجة ملف الذاكرة بجدية ورزانة، فالشعبان يتطلعان إلى تحقيق قفزة نوعية نحو مستقبل أفضل.

وأفاد رئيس الجمهورية أنه لا تزال ورشات مفتوحة لاسترجاع جماجم الشهداء واسترجاع الأرشيف وتعويض ضحايا التفجيرات النووية.

وقال الرئيس تبون إن الجزائر مصممة على تجاوز كل العقبات وتذليل الصعوبات نحو مستقبل أفضل وتعزيز الشراكة .

وأكد رئيس الجمهورية أن تشكيل الذاكرة الوطنية يعد تحديا ينبغي رفعة والذاكرة ليس مسألة معرفية، بل هي معالم نسترشد بها، مضيفًا “تأمين ذاكرتنا ونقلها للشباب أكبر ضمان لتحصين الأمة”.

وفي حديثه عن التشريعيات المقبلة، قال رئيس الجمهورية إن استحقاقات جوان المقبل، تتعزز فيها مسيرة التجديد الوطني الذي التزم به.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى