ثقافة

دار عبد اللطيف تتزين بالفن وتستقبل زوارها للمرة الأولى منذ إجراءات كوفيد 19

Publicité

الجزائر –  افتتحت بدار عبد اللطيف بالجزائر العاصمة أولى العروض الفنية أمام الجمهور بعد سنة كاملة من الغلق جراء جائحة فيروس كورونا المستجد.

جاءت أولى العروض الفنية الموجهة للجمهور للفنان التشكيلي يونس قويدر تحت عنوان “الحيوانات البرية”، بتنظيم من الوكالة الوطنية للإشعاع الثقافي بدار عبد اللطيف التاريخية.
قدم الفنان التشكيلي عرضه الأول في الجزائر بعد عروض سابقة في الولايات المتحدة، ويدعو فيه الجمهور لاستكشاف الطبيعة والحيوانات الأفريقية.
قويدر، المتخرج من جامعة مهاريشي إنترناشيونال الأمريكية، تجلى في المعرض تأثره بالخيالات والرسومات التي كان يرسمها في طفولته، وأضاف لها بعض ما تعلمه في الجامعة الأمريكية.
يعرض الفنان في جناح أخر مجموعة من الأعمال الفنية المطرزة بواسطة النسيج، منها خيمة كبيرة ترمز إلى المجتمع البدوي في شمال أفريقيا، الذي كان له بالغ الأثر في حياة الفنان بعد زياراته المتعددة لجانت وقبائل الطوارق وتاغيت في صحراء الجزائر.
Advertisements
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى