دولي

حكومة زامبيا : لم تعد لدينا أية قنصلية في الصحراء الغربية

Publicité

أكدت جمهورية زامبيا أنها أغلقت ما يسمى بـ”القنصلية العامة” في مدينة العيون المحتلة، والتي جرى إفتتاحها في إنتهاك صارخ للقانون الدولي وميثاق الإتحاد الإفريقي، بتاريخ 27 أكتوبر 2020، بحضور الكاتب العام لوزارة الشؤون، سالي لومبي.

وقالت الحكومة الزامبية في رسالة جوابية حول ما تم تداوله بشأن قرار إغلاق القنصلية، أنه لم يعد لدى زامبيا أية قنصلية في الصحراء الغربية بعد إغلاق مقر ما كان يسمى بالقنصلية العامة.

ويعد قرار زامبيا إغلاق القنصلية غير الشرعية في الصحراء الغربية المحتلة هو الثاني بعد قرار بوروندي في 23 يناير 2021، لأسباب وصفتها بـ ”الإستراتيجية وفي إطار المعاملة بالمثل”، بحسب ما جاء في تغريدة لوزارة الشؤون الخارجية البوروندية على منصة توتير.

وأوضحت الخارجية البورندية، عزمها غلق “القنصلية” المذكورة، نتيجة لأسباب استراتيجية وفي إطار المعاملة بالمثل”، دون الكشف عن مزيد من التفاصيل والخلفية وراء هذا القرار بعد عام من إفتتاحها بصورة غير قانونية.

هذا وكانت جمهورية بوروندي قد أقدمت في 28 فبراير 2020 على افتتاح هذه القنصلية، بحضور وزير خارجيتها إيزيكيال نيبيجيرا، في إنتهاك صارخ للقانون التأسيسي للإتحاد الأفريقي الذي يرفض إحتلال المغرب لآراضي الجمهورية الصحراوية وهي الدولة العضو في هذه المنظمة القارية.

Advertisements
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى