المحلي

حجز قنطار من المخدرات في العاصمة

Publicité

الجزائر – تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر، من حجز قرابة 104 كلغ من المخدرات وتوقيف 11 مشتبه فيهم، وحجز مبالغ مالية بالعملة الوطنية والأجنبية، ومركبات وهواتف محمولة، بالإضافة إلى ضبط وثائق مزورة.

وحسب بيان للشرطة، قامت بها فرقة الشرطة القضائية لأمن المقاطعة الإدارية درارية،  في عملية الأولى بوضع حد لنشاط جماعة إجرامية مختصة في الاتجار غير الشرعي بالمخدرات، كانت بصدد تسويق كمية معتبرة من المخدرات على مستوى أحياء بالجزائر العاصمة، حيث تم توقيف شخصين  وضبط بحوزتهما (4.951) كغ من المخدرات “القنب الهندي”.

حيث تم تفتيش مسكن المشتبه فيه الرئيسي، الذي هو محل أمر بالقبض في قضيتين، الأولى بتهمة المتاجرة بالمخدرات، والثانية بتهمة بيع المشروبات الكحولية بدون رخصة والمتاجرة في المخدرات، تم حجز (24.5) كلغ من المخدرات، ومبلغ مالي قدره (495.000) دج، من عائدات الاتجار بالمخدرات..

في عملية ثانية، تمكنت الفرقة المختصة من وضع حد لجماعة إجرامية من (7) عناصر تنشط في هذا المجال، وهذا إثر معلومات تفيد بقيام أشخاص بالترويج والمتاجرة في المخدرات بأحياء العاصمة.
التحريات التي امتدت طيلة 3 أشهر، سمحت بتوقيف الفاعل الرئيسي ، إلى جانب شركائه الستة ، مع حجز 74 كلغ من

القنب الهندي، ومبالغ مالية من عائدات الاتجار بالمخدرات، منه 204 مليون سنتيم من العملة الوطنية، و90 دينار تونسي، و179 يان صيني، إضافة إلى 04 مركبات تستعمل في التنقل ونقل هذه المواد الممنوعة، وضبط بحوزة الفاعلين 03 رخص سياقة وسجل تجاري مزورة، بالإضافة إلى 10 هواتف محمولة.

Advertisements
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى