أخبار الجزائرالحدث

بلمهدي: الجزائر أصبحت هدف لكل من يريد شق الجماعة

Publicité

الجزائر- أعرب وزير الشؤون الدينية يوسف بلمهدي، أن الجزائر مهددة وأصبحت هدف لكل من يريد شق الجماعة.

وجاء ذلك خلال زيارته إلى ولاية البليدة، اليوم الخميس حيث أكد بلمهدي على أن مهمة الأئمة تكمن في إلقاء الخطاب الديني الوسطي الذي يبني ولا يهدم، قائلا “أنه بالرغم من نعمة الإستقرار التي تنعم بها الجزائر إلا أنها جلبت لنا الحساد”.

وأكد الوزير بلمهدي، أن المساجد ملتزمة بالبروتوكول الصحي لكن يجب ان نواصل في اتباع الإجراءات الوقائية، مشيرا إلى أن نظام الأفواج المتبع في المدارس القرآنية سيستمر بعد جائحة كورونا.

Advertisements
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى