إقتصاد

أسباب ارتفاع أسعار الدواجن.. خروبي يوضّح

الجزائر – قال المدير العام للديوان الوطني المهني المشترك للخضر والفواكه واللحوم، محمد خروبي، أنّ أسباب ارتفاع أسعار الدواجن، راجع إلى الغلاء الذي تشهده أغذية الأنعام، سيما الذرى والصويا على مستوى الأسواق العالمية.

وفي تصريح للإذاعة الوطنية، قال خروبي: “ارتفاع أسعار أغذية الانعام الذي يمثل 65 % من تكلفة انتاج اللحوم البيضاء، هو السبب في هذه الموجة من الغلاء”.

وأكّد خروبي أنّ “المربّين توقفوا عن استيراد المنتجين سالفي الذكر، خلال الفترة الممتدة بين شهري جانفي وفيفري، بسبب سعرهما المرتفع جدا، وهو ما كان له تأثير مباشر على السوق الداخلية للدجاج، سيما وأنّ الجزائر تستورد غالبية احتياجاتها من أغذية الأنعام من الخارج”.

وأوضح المتحدّث: “هناك عودة تدريجية إلى الوضع الطبيعي بعد هذا الانقطاع، ومن المتوقع أن تعود الأسعار إلى الاستقرار خلال الأيام المقبلة، مع انتعاش الأداة الانتاجية”.

مضيفًا أنّ الجزائر تنوي تقليص تبعيتها الكبيرة للخارج في مجال المدخلات، وذلك من خلال توسيع المساحات الفلاحية المخصصة لزراعة الذرى والصويا على مستوى المساحات الكبرى في الجنوب، وأحال إلى 8 آلاف هكتار خُصّصت لهذه الزراعة في هذه السنة”.

وأضاف خروبي أنّ البلاد تستورد 20 مليون طن من الصويا والذرى كاحتياجات قطاع تربية الدواجن، مؤكدًا أنّ 80 % من عمليات الاستيراد تتم من قبل خواص، والباقي يستورده الديوان الوطني لأغذية الأنعام.

الجدير بالذكر أنّ أسعار الدواجن شهدت ارتفاعا كبيرا خلال الأيام القليلة الماضية، أين وصل سعر الكيلوغرام الواحد منها إلى 480 دينار جزائري، الأمر الذي أثار استهجان المستهلك الجزائري، وأدى إلى حملة مقاطعة واسعة للدواجن.

Advertisements
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى